الاثنين، 15 يناير 2018

كويتي يعتدي على طفل مصري بعدما فاز على ابنه في مباراة للكاراتيه

طفل مصري يقيم في الكويت لم يتجاوز العاشرة، وجد نفسه ضحية لاعتداء غير متوقع وغير مبرر، بعدما فاز على قرينه الكويتي في لعبة الكاراتيه، والمعتدِي هو ولي أمر الطفل الكويتي.
الفيديو الصادم ظهر فيه الكويتي وهو يطرح الطفل المصري أرضاً بعد إعلان الحَكم فوز الأخير على قرينه، ابن المواطن الكويتي، رغم قيام الطفل المصري بمصافحة منافسه بعد انتهاء المسابقة.



حمد نابت، والد الطفل المصري يوسف الذي كان ضحية هذا الاعتداء، أكد في تصريح لـ"هاف بوست عربي" أنه قام باتخاذ الإجراءات القانونية بعد الاعتداء على ابنه، الذي تم عرضه، الإثنين 15 يناير/كانون الثاني، على الطب الشرعي لاستكمال تلك الإجراءات، مطالباً في الوقت ذاته بعدم "تضخيم القضية وإعطائها أكبر من حجمها".
وأضاف في تصريحه: "الحمد لله ابني معنوياته جيدة، وما حدث مجرد حادث فردي لا يعبر عن المجتمع الكويتي".

وذكرت صحيفة الرأي الكويتية، أن والد الطفل المصري سجل قضية اعتداء بالضرب بحق الأب المعتدي، بعدما وثّقت كاميرات الهواتف عملية الاعتداء، لافتة إلى أن الأب المصري ذكر في شكواه أنه أخذ ابنه إلى المستشفى، وأخضعه للعلاج، ووثق ما تعرّض له من كدمات بتقرير طبي، وأدلى ببيانات المواطن المعتدي، وسجلت بحقه قضية اعتداء بالضرب، وجارٍ استدعاؤه للاستماع إلى أقواله، تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية في حقه.

بدوره عبّر رئيس الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان خالد الحميدي، في تصريح لـ"هاف بوست عربي" عن استنكاره للاعتداء الذي حدث بحق الطفل المصري، مطالباً بأن يتم التحقيق بشكل رسمي في الموضوع، لمعاقبة المعتدي وفقاً للقانون. 


ليست هناك تعليقات