الأحد، 28 يناير 2018

عاجل (بالصور)|| انهيار مبنى سكني في حلب وكارثة حقيقة تهدد المنطقة إذا لم يتم التدخل بأسرع وقت || برسم الجهات المعنية ||

انهيار مبنى سكني في مساكن الفردوس مقابل تجمع المدارس  دون وقوع ضحايا وذلك بسبب تضرر المبنى من الحرب وازدادت المشكلة بسبب تدفق المياه بغزارة دون إصلاح المشكلة حتى هذه اللحظة (برشمانات الماء مضروبة).
 والبناء المنهار غير مأهول بالسكان ولكن المشكلة بأن الأبنية المجاورة عاد سكانها للعيش فيها وقام المدنيين بأقتراض الأموال من أجل صيانة منازلهم والعودة لحياتهم الطبيعية في مدينة حلب ولكن بعد حدوث الكارثة قامت الشرطة بإخلاء المنازل وقامت بتشميع البناء بالشمع لأحمر وطلبت إخلاء فوري للبناء خوفاً على حياة المدنيين بعد أكتشاف أن البناء قد غرز في الأرض حوالي 4 سم.
 أي أن البناء مهدد بالأنهيار وذلك بسبب طوفان المياه تحت الأنقاض مع العلم بأن هناك 4 أبنية سكنية محاذية للمبنى المنهار وهي مهددة بالأنهيار  والتشميع جاء بغرض حماية البناء من السرقة ولكن مع العلم بان البناء من السطح مفتوح على أربعة أبنية !!!
كما اوضح المهندس المسؤول بان البناء سيسقط بأي لحظة إلا إذا تدخلت مؤسسة الأسكان العسكري بأسرع وقت لتدعيم البناء (وعلى حسب قوله لن يأتو) في حين أن المهندس طلب من المدنيين القاطنيين في هذه الأبنية تدبير أمورهم بأسرع وقت وعدم أنتظار عودتهم لمنازلهم !!!!
 
هذا الموضوع برسم الجهات المعنية للتدخل الفوري والعاجل لحماية الأبنية من الأنهيار.

.











الصور منقولة من مجلس مدينة حلب.

ليست هناك تعليقات